الرئيسية / اخبار مصر / أسعار الحديد تواجه انخفاض كبير وواضح من قبل مصنعيها وتشهد موجة أخرى من الهبوط قريبًا
أسعار الحديد
جدول سعر الحديد والأسمنت في اليوم

أسعار الحديد تواجه انخفاض كبير وواضح من قبل مصنعيها وتشهد موجة أخرى من الهبوط قريبًا

ستواجه أسعار الحديد في خلال الفترة القادمة، وهذا جاء وورد وفقا لكل القائمين على التصنيع للحديد في داخل مصانع الحديد فى مصر تواجه انخفاض على نسب، هي تراوحت في ما بين نسبة الـ 3% إلى نسبة هي الـ 4%.

وفي خلال هذا الشأن قد قال السيد سمير نعمان وهو قائم بمهام وكيل أول المجلس التصديري عن مواد البناء، صرح عن أن شركة عز قامت بتخفيض كل أسعارها الخاصة بأطوال الحديد بملبغ بلغ الـ 600 جنيه في الطن، وبالنسبة الى الفائف بملبغ هو الـ 1000 جنيه في الطن، هذا من حيث أنه قد سجل السعر وهو الـ 11290 جنيهًا في الطن لأطوال تسليم في أرض المصنع وهذا جاء بدلاً من سعر سابق وهو مبلغ الـ  11890 جنيه مصري في الطن، في حين أنه قد سجل الحديد في اللفائف لمبلغ الـ 10890 جنيهًا في الطن وهو سعر تسليم في أرض مصنع وهذا جاء على تراجع لـ 1000 جنيه.

تخفيض في أسعار الحديد واضح مع عرض قائمة بالسعر الجديد للشركات المختلفة لانتاج الحديد:

ايضا كانت قد خفضت شركة السويس للصلب كامل الأسعار لديها للحديد من سعر سابق هو الـ 11750 جنيه مصري في الطن ليصبح يسجل الان سعر هو الـ 11200 جنيه مصري في الطن، في حين انه قد أعلنت شركة بشاي عن بدءها في خفض سعر لمبلغ الـ 700 جنيه في الطن لكي يسجل الان سعر الـ 11190 وهو سعرا يأتي بدلا من سعر سابق وهو الـ 11890 جنيه في الطن.

وارجع السيد نعمان السبب الذي يقف وراء هذا الانخفاض إلي انه نتج عن تراجع في ضمن أسعار الخامات وهي العالمية مثل التراجع في سعر خام “البيلت” وفي سعر الخردة، هذا بالإضافة إلى حدوث انخفاض ايضا ملازم في سعر صرف الدولار أمام الجنيه المصري ـ ذلك الاخضر الامريكي.

وايضا قال احمد الزيني، وهو رئيس الشعبة العامة في مواد البناء بداخل اتحاد الغرف التجارية، عن أن هناك اربعة أسباب هي تقف وراء تخفيض هذه الأسعار للحديد فى مصر، والتي يكون منها انخفاض في أسعار الخامات عالميا وهي “البيلت والخردة” على نحو وصل لـ70 دولار، من سعر الـ 450 إلى سعر الـ 370 دولار في تسليم أرض مصنع، والـ 380 بحيث أنه قد واصل مصر بنفس النسبة للبيلت، وأيضا انخفاض في ضمن سعر صرف الدولار، وهي التي تزامنت مع إنشاء هذا الخط الجديد في داخل شركة السويس للصلب، بحيث هو يضخ مليون طن في داخل السوق وهذا يكون من قبل نهاية هذا العام الحالي 2019م، واصابة السوق وعمليات الشراء بهذه الحالة من الركود وهي التي كانت قد شهدتها السوق في خلال الفترة الأخيرة.

وتوقع أيضا الزيني، من أن هناك مزيد من الانخفاض قادم بحيث انها سوف تنخفض الأسعار عن مبلغ الـ 10 آلاف والـ 500 جنيه في خلال الفترة القادمة، وهو يؤكد ايضا على أن هذا الانخفاض والهبوط هو يعتبر مؤشر إيجابي عن حركة السوق وعن استقرار أسعار الوحدات وهي السكنية.
ونوه ايضا إلي أن سعر الاسمنت كذلك تأثر بسعر الحديد وشهد انخفاضا واضح في اليوم على نحو الـ 50 جنيها، حتى تراوح سعره في ما بين سعري الـ 750 والـ 850 جنيها في الطن الواحد.

هذا ومن جانبه، يرجع السيد طارق عبد العظيم، وهو رئيس إحدى شركات الصلب، هذا الانخفاض في الأسعار الى انخفاض الطلب العالمي علي خام الحديد الذي حدث نتيجة للحرب التجارية الناشبة ومستمرة بين أمريكا والصين، وترتب عليها انخفاض بأسعار الخامات، وايضا انخفاض في الطلب بمصر لـ 30%.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *