الرئيسية / اخبار مصر / انتشار الإصابة بمرض الإلتهاب السحائي في المدارس يسبب الهلع لأهالي الأسكندرية
الإلتهاب السحائي
مدارس صقر ووفاة الطالبة بالاتهاب السحائي

انتشار الإصابة بمرض الإلتهاب السحائي في المدارس يسبب الهلع لأهالي الأسكندرية

الاصابة بمرض الإلتهاب السحائي يسبب الفزع والهلع لكل أولياء الأمور، هذا من بعدما تداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي لهذا الخبر عن انتشار عالي من نسب الإصابة بالالتهاب السحائي بين الطلاب بالمدارس، حيث هو كان السبب الذي يقف وراء وفاة طالبة في مدرسة صقر الخاصة للغات بالإسكندرية، منذ صباح اليوم، وهي الطالبة “كارما مصطفى عبد العزيز”، عمر الـ6 سنوات.

الهلع يخيم على أولياء الأمور بالأسكندرية بسبب الإلتهاب السحائي المنتشر بالمدارس:

تؤكد إدارة مدارس صقر الخاصة للغات بالإسكندرية، على أنه تم إبلاغ وزارة الصحة وابلاغ التأمين الصحي لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة، من بعد وفاة الطفلة كرما، اليوم.

حيث جاءت لجنة طبية من قبل مديرية الصحة في الإسكندرية وحضرت إلى المدرسة، اليوم، وقد قررت إجراء اعطاء الطلبة في فصل كارما، بالمصل ضد الالتهاب السحائي.

وهو عقار “ريماكتان” لاشتباه وجود الالتهاب السحائي، حيث أبلغت المدرسة وزارة الصحة لاتخاذ الإجراءات اللازمة. وطالبت المدرسة الطلبة بالحضور للتطعيم ضد المرض

من جهته، يؤكد د. علاء عثمان، وكيل وزارة الصحة في الإسكندرية، على أنه جرى سحب عينات من الطالبة بمدرسة صقر قريش الابتدائية في المنتزه، المتوفية في صباح اليوم، وتبين عن أنه سلبية العينات، وأن كامل أسباب الوفاة هي لا علاقة لها بمرض الالتهاب السحائي.

وتهيب المديرية الصحية بالإسكندرية، كل المواطنين الرجوع للسلطات الصحية وهي المختصة قبل نشر الأخبار بحيث تخص الحالة الصحية في داخل المحافظة.

وانتقلت اللجنة الصحية بالشؤون الوقائية في مديرية الصحة بالإسكندرية، وفي منطقة شرق الطبية، لتتم مناظرة الحالة، ليؤكد على أنه جرى تجريع كل الطلبة المخالطين للطالبة سواء بالمدرسة أو بالمنزل أو بالمستشفى بهذا المضاد الحيوي المناسب، وجرى بالفعل عمل بزل سائل من النخاع الشوكي وتم سحب عينة دم لتحليلها.

وحصلت الطالبة المتوفية على وثيقة لشهادة الوفاة للطالبة كرما مصطفى، عمر الـ 6 سنوات، وهي التي توفيت في مستشفى الشاطبي الجامعي، في صباح اليوم.

ويوضح، التقرير عن أن سبب الوفاة هو يتمثل في حدوث هبوط حاد بالدورة الدموية، وحدوث صدمة تسممية هي حادة تؤدي إلى توقف في عضلة القلب ومن ثم ادت الى الوفاة.

ونفى د. أحمد سعد، وهو مدير مستشفي الشاطبي للأطفال بالإسكندرية، في صباح اليوم، عن وجود أية ميكروب سحائي وليس وجود الفيروس وهو السبب في الوفاة، على حسب ما ورد، ليؤكد على أنه جرى إجراء عمل تحليل ميكرسكوبي لهذه الطفلة للتأكد وبشكل نهائي من عدم حدوث إصابتها بالفيروس.

وفي الصعيد المتصل يؤكد يوسف الديب، وهو وكيل مديرية التربية والتعليم بالإسكندرية، في اليوم، من أن الدراسة سوف تسير بشكل طبيعي ولا يوجد اي شيء يعرقل العملية الدراسية والتعليمية.

كشف د. أمير غيث، وهو طبيب أطفال مستشفى الشاطبي الجامعي بالإسكندرية، عن إن مستشفى الحميات بحيث تقدم نوعا من المصل وهو المضاد للالتهاب السحائي مجاني، وهو بمجرد أن يجري القيام بتشخيص الحالة.

وأما عن الوسائل العلاجية، فقد أوضح د. “غيث”، في تصريحاته الصحفية، من أن هناك مصل هو يصل سعره لمبلغ الـ 450 جنيها، وتستخدمه في عدد من المراكز العلاجية، وهو يدعى “بريفنار”، وهو مصل مكافح لنوع واحد من تلك البكتريا المسببة لـ الإصابة بمرض التهاب السحائي، وهو مصل مقوي للمناعة، وهذا لمن هم سنهم أقل من الـ 3 سنوات فقط.

ويشير إلى أن هناك مصل وتطعيم آخر اسمه الـ”menactra Acwy”، لمن هم سنهم أكثر من الـ 3 سنوات، ويعطي قوة مناعية لتكافح المرض، وهو جرعة واحدة فقط منه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *